الجعدي في حوار مع صحيفة "أضواء الوطن": شراكتنا مع التحالف العربي أمر لا يمكن اطلاقا التراجع عنه

2021-01-27 02:34:49

حوارات

الجعدي في حوار مع صحيفة "أضواء الوطن": شراكتنا مع التحالف العربي أمر لا يمكن اطلاقا التراجع عنه

Wednesday 02 December 2020 || 22:12
الجعدي في حوار مع صحيفة "أضواء الوطن": شراكتنا مع التحالف العربي أمر لا يمكن اطلاقا التراجع عنه

مقدمة:
أجرت صحيفة اضواء الوطن الإلكترونية السعودية حوارا مع الاستاذ فضل محمد الجعدي مساعد الامين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، فيما يلي نصه:

س1) هل لك أن تعطي لنا صورة عن المشهد السياسي في الوقت الحالي؟


ج1) يمكن القول ان المشهد السياسي في الوقت الحالي مضطربا من واقع محاولة تمسك بعض القوى الدينية التقليدية اللعب بأوراق الوطن وهي قوى كهنوتية واخونجية تمثل وجهان لعملة واحدة مدمرة للأوطان العربية، بعبث هنا وهناك يتدثر بلباس الدين الحنيف، ولكن القوى الوطنية ستقف امام تلك القوى التقليدية وتواجهها في كل الميادين.



س2) ماهي طبيعة المسار السياسي الذي تسيرون عليه في المجلس الانتقالي الجنوبي خلال الفترة الحالية والمقبلة على الصعيد الإقليمي والدولي؟


ج2) نحن في المجلس الانتقالي نسير مع الإخوة الأشقاء في التحالف العربي جنبا إلى جنب في مواجهة المد الإيراني، وللحفاظ على السلم القومي العربي، ومما لاشك فيه أن المجلس الانتقالي الجنوبي حليف وشريك أساسي مع دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، وهذا أمر لا يمكن اطلاقا التراجع عنه.


س3) ماهو تعليقكم حول اتفاق الرياض وآلية تسريع تنفيذه، خاصة لما شهده اجتماعكم قبل أيام فيما سمي بنفاذ الصبر، وتفسيركم حول هذا؟


ج3) لقد مر على اتفاق الرياض 13 شهرا، ولم يتحرك خلالها خطوة إلى الأمام بسبب تعنت اللاشرعية، المسيطر عليها حزب الاصلاح الإخونجي بشكل واضح وجلي لدول التحالف وللعالم، ان مثل هذه الأحزاب والقوى التي تسير في طريق التجارة بالحروب والأديان لايهمها الأمن والاستقرار، ولايهمها التضحيات الجسام ولا دماء الابرياء، بل ان هدفها فقط هو كسب المال وكرسي السلطان، ولو كانت النتيجة إحراق العالم.


س4)هل هناك رسائل مطمئنة حول نجاح اتفاق الرياض، خصوصا من جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة، كونها راعية لهذا الاتفاق؟


ج4) نعول كثيرا على موقف الأشقاء بقيادة المملكة العربية السعودية راعية الاتفاق ان توصله وبنوده إلى النور، وان يتم تنفيذه على أرض الواقع، ونحن من جانبنا في المجلس الانتقالي متمسكون باتفاق الرياض وآلية تسريع تنفيذه، وعدم الخروج عنه.


س5) في حالة فشل تشكيل الحكومة وفق اتفاق الرياض، هل هناك بدائل أخرى للمجلس الانتقالي الجنوبي خاصة مع ما يقوم به الوفد التفاوضي بالمملكة ؟ وماهي ان وجدت؟


ج5) نحن نستبعد الفشل، ونثق في ثبات الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية وجديتها في تنفيذ الاتفاق، وإذا حصل ذلك من باب الافتراض فلكل حدث حديث، ولا تخلو العقول من إيجاد البديل.


س6) كيف تنظرون في المجلس الانتقالي الجنوبي لموقف المملكة العربية السعودية حول البيان الاخير لهيئة كبار العلماء الذي أكد رسميا على أن جماعة الإخوان هي جماعة إرهابية؟


ج6) نحن في المجلس الانتقالي الجنوبي أعلنا تأييدنا لهذا الإجراء ووقوفنا مع ما تضمنه البيان، باعتبار ان البيان صائب ووضع النقاط على الحروف، وحدد مكامن الخطر على الاسلام والمسلمين .


س7) ماهي انعكاسات وتأثير ما جاء في بيان كبار العلماء بالمملكة بالنسبة لحزب الإصلاح في الداخل اليمني، وعلى وجه الخصوص في المحافظات الجنوبية المحررة؟


ج7) لم يقتصر تأثير البيان على اليمن وحزب الإصلاح فحسب، ولكنه بيان عام شمل تنظيم الإخوان وآليته الإرهابية الدموية في الدول العربية والإسلامية على حد سواء، فلا فرق بين متأسلم هنا ومتأسلم هناك، فهم جميعهم ضد الإسلام والمسلمين.


س8) كيف تفسرون لقاء الرئيس عبدربه منصور هادي مع رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي والذي لم يفصح عنه، وعن ماذا يكشف ؟


ج8) ان اللقاءات التي تجمع الرئيسين هي لقاءات نتأمل منها خيرا لأمن المجتمع، وما نتمناه هو أن نلمس موقفا من الاخ/الرئيس عبدربه منصور هادي مستقلا عن اي ضغط للاخونجية.

س9) كلمة أخيرة توجهها استاذ فضل الجعدي في نهاية هذا الحوار الصحفي!


ج9) أقدم كل التحية لصحيفة اضواء الوطن ومتابعيها على الروح الديمقراطية التي تتحلى بها، ونؤكد من خلالها اننا على العهد لشهدائنا وشعبنا، وأننا على خطاهم سائرون، ولن نحيد عن ذلك قيد أنملة، ونقول للأشقاء بالتحالف العربي لقد طال الانتظار .