الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي تنعي وفاة الصحفي الجنوبي الكبير نجيب يابلي

2022-05-19 15:19:32

البيانات

الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي تنعي وفاة الصحفي الجنوبي الكبير نجيب يابلي

الثلاثاء ٢٩ مارس ٢٠٢٢ الساعة ٠٣:٥٠ مساءً
الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي تنعي وفاة الصحفي الجنوبي الكبير نجيب يابلي
نعت الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي وفاة الصحفي الجنوبي البارز، المغفور له بإذن الله تعالى، الأستاذ نجيب محمد يابلي، رئيس لجنة الإعلام في الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، عضو الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي، الذي وافته المنية فجر اليوم الثلاثاء في العاصمة عدن بعد حياة حافلة بالأداء الصحفي المتميز والمواقف الوطنية والنضالية النبيلة.
فيما يلي نص بيان النعي: 
بسم الله الرحمن الرحيم 
"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"   صدق الله العظيم.
ببالغ الحزن والأسى، تنعي الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي، وفاة الصحفي الجنوبي البارز المغفور له بإذن الله تعالى، الأستاذ نجيب محمد أحمد يابلي، رئيس لجنة الإعلام في الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، عضو الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي، الذي وافته المنية فجر اليوم الثلاثاء الموافق 29 مارس 2022 بالعاصمة عدن، بعد رحلة حافلة بالعطاء في بلاط صاحبة الجلالة.
لقد كان الفقيد رحمه الله قامة صحفية مرموقة ورمزًا من رموز الصحافة المستنيرة، ومثالا يُحتذى به في العمل الوطني والنضالي، حيث أسهم خلال مسيرته المهنية الصحفية في الدفاع عن قضايا الوطن بكل اخلاص وتفان، وكان له دور ملموس في إثراء الحياة الفكرية والصحفية في العاصمة عدن والجنوب.
لقد برز الأستاذ نجيب يابلي من خلال إبداعاته في عدة مجالات على مدار أكثر من نصف قرن من العمل الصحفي والاعلامي والنضال السياسي الوطني الجنوبي والقومي العربي، تاركا اسمه منقوشا بأحرف من ذهب في سماء صاحبة الجلالة، بأفكاره وآرائه وتحليلاته، ومواقفه النضالية. 
لم يكن الأستاذ نجيب يابلي مجرد صحفيا فحسب، بل كان مدرسةً في التواضع والأخلاق والقيم والمبادئ، بشهادة من عاشوا وعملوا معه في مختلف المؤسسات الصحفية الجنوبية، وكان ذلك المؤرخ الحكيم والشاهد الأمين على عصره، والعقل المفكر المتبصر، الذي استشرف الأحداث والمتغيرات بتحليل دقيق واستنتاجات صائبة، والكاتب الخصب المعطاء الذي خلف من فكره المستنير ما تزدهر به المكتبات وتستنير به الأجيال.
وبرحيل الصحفي الفقيد يابلي تكون العاصمة عدن بشكل خاص، والجنوب بشكل عام، قد فقدا علما من أبرز أعلامهما، ومشعلا من مشاعل التميز والابداع.
إن الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي وهي تنعي وفاة هذه الشخصية الوطنية والصحفية والأدبية والثقافية الكبيرة تتقدم بخالص التعازي وعظيم المواساة باسم جميع قطاعات الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي وأبناء الجنوب كافة إلى جميع أفراد أسرته الكريمة وأقربائه وزملائه في الوسط الإعلامي والثقافي، وإلى أبناء العاصمة عدن والجنوب كافة بهذا المصاب الجلل، سائلةً الله تعالى أن يتقبله بواسع الرحمة والغفران، ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
إنا لله وإنا إليه راجعون
صادر عن:
الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي 
العاصمة عدن
الثلاثاء 29 مارس 2022م