بيان صادر عن الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية بخصوص محاولة استهداف عضو الجمعية الوطنية سامي الضباب في محافظة شبوة

2021-10-20 23:44:47

البيانات

بيان صادر عن الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية بخصوص محاولة استهداف عضو الجمعية الوطنية سامي الضباب في محافظة شبوة

الجمعة ١٧ سبتمبر ٢٠٢١ الساعة ٠٨:٣١ مساءً
بيان صادر عن الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية بخصوص محاولة استهداف عضو الجمعية الوطنية سامي الضباب في محافظة شبوة
أصدرت الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، بياناً بخصوص محاولة استهداف عضو الجمعية الوطنية سامي الضباب في محافظة شبوة، يوم أمس الخميس.
في ما يلي نص البيان:
تلقت الهيئة الادارية للجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي خبر استهداف حياة عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة شبوه يوم أمس الخميس الموافق 16 / 9 / 2021 م بقلق شديد.
حيث  تعرض لكمين مسلح غادر وجبان في رأس عقبة باراح الرابطة بين مديرية جردان والطلح وحضرموت من قبل مسلحين تابعين لمليشيات الإخوان المسلمين على متن سيارتين مدنيتين. 
واطلقوا وابلا من الرصاص على الاخ سامي ومن معه مستهدفين حياتهم الشخصية لتصفيتهم ما أدى إلى اصابته ومن معه باصابات مختلفة ليتم اسعافهم وهم ولله الحمد يتلقون العلاج وحالتهم مستقرة، وذلك بعد انتهاء فعالية مديرية جردان والتي تعرضت في بدايتها لمداهمة واقتحام من قبل قوات إخوانية مكونة من خمس عربات مصفحة واربعة اطقم .
لقد تكررت الاغتيالات للناشطين السياسين في محافظة شبوة والتي تقف خلفها قوى سياسية ظلامية بعينها متدثرة بما يسمى الشرعية بهدف كسر إرادة الجنوبيين الحرة.
إن الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية تؤكد على ضرورة وضع حد لذلك وباسمها وباسم الجمعية الوطنية تعلن استنكارها الشديد لهذا العمل الغادر والجبان وتطالب بضرورة القبض على الجناة وتقديمهم للمحاكمة لينالوا جزاءهم العادل، ووقف استهداف النشطاء السياسين واطلاق الحريات في محافظة شبوة .
كما تحذر الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي وهي تتابع هذه الاعتداءات الآثمة، قوى الإرهاب من التمادي في أفعالها ضد أعضائها والنشطاء السياسيين والمواطنين الآمنين في محافظة شبوة، وتعلن تضامنها  ووقوفها إلى جانب مواطني هذه المحافظة الصامدة وتدعو القوات المسلحة الجنوبية والمقاومة الجنوبية الباسلة إلى صد ذلك العدوان دفاعا عن أهلنا في شبوة من البطش والإرهاب.
إن الهيئة الادارية للجمعية الوطنية وهي تحيي بإجلال و إكبار جماهير شعبنا الأبي وصموده وصبره والمضي باتجاه تحقيق أهدافه الوطنية وتحسين أوضاعه المعيشية والخدمية، وتترحم على ارواح الشهداء وتدعو الله بالشفاء للجرحى في الجنوب عامة وفي شبوة، وأبين، وحضرموت خاصة، فإنها تطالب المجتمع الدولي والاقليمي بالضغط على تلك المليشيات لفك سراح المعتقلين و إطلاق الحريات السياسية واحقاق حق شعب الجنوب في التعبير عن إرادته الحرة والمستقلة.
وعاش الجنوب حرا أبيا مستقلا.
الهيئة الإدارية للجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي
17 سبتمبر 2021م عدن