القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بأرخبيل سقطرى تعلن وقوفها التام مع القيادة السياسية للمجلس وتحمّل الحكومة مسؤولية أية دماء قد تسفك

اخبار المجلس

القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بأرخبيل سقطرى تعلن وقوفها التام مع القيادة السياسية للمجلس وتحمّل الحكومة مسؤولية أية دماء قد تسفك

الاثنين 29 يناير 2018 || 00:01
القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بأرخبيل سقطرى تعلن وقوفها التام مع القيادة السياسية للمجلس وتحمّل الحكومة مسؤولية أية دماء قد تسفك
خاص:

أعلنت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة أرخبيل سقطرة وقوفها التام مع القيادة السياسية للمجلس الانتقالي الجنوبي، ممثلة بالرئيس اللواء عيدروس قاسم الزبيدي، وكذا تأييدها البيان الصادر عن اجتماع قادة المقاومة الجنوبية في 21/1/2018، في العاصمة عدن، الذي دعا إليه الرئيس الزبيدي، مشيدة بالنهج السلمي الذي انتهجته قيادة المجلس في مطالباته بإقالة حكومة الفساد التي يقودها أحمد عبيد بن دغر، محملة بن دغر وحكومته مسؤولية كل الدماء التي قد تسفك لاسمح الله، في العاصمة عدن، ولأهمية البيان ينشر الموقع الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم 

      (بيان سياسي هام)

قال تعالى:((وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا)

إيمانا منابا لنصر العظيم، الذي يتحقق في ميادين الشرف،والذي تسطره المقاومة الجنوبيه بقيادة المجلس الانتقالي، والذين  يستمدونا  قوتهم  من إرادة الله ثم إرادة الشعب الجنوبي الحر، وبالرغم من صبرنا المتكرر على تجاوزات حكومةالفساد ممثلة برئيسها أحمد عبيد بن دغر، وإصرارها على إنتهاج الفساد المنظم دون رادع أو خوف من الله، بل أذاقت شعب الجنوب قاطبة كل ويلات الفساد والفقر والاضطهاد ؛ وبالرغم من مخاطبة الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي القائدالأعلى لقوات المقاومة الجنوبية لإقالة هذه الحكومة الفاسدة بالطرق السلمية،  وذالك من خلال المظاهرات الشعبية السلمية والعصيان المدني مع التحفظ في حق الدفاع عن النفس في حالة استخدام حكومة بن دغر ، إلا أن هذه الحكومة كعادتها لم تعير لهذه الدعوة أي اعتبار،بل أنها أقدمت على منع الشعب من التعبير عن مطالبه الحقوقية والقانونية بالطرق السلمية والتي كفلتها كل الدساتير العالمية، زعما منها بأنها تستطيع إيقاف هذا الهيجان الشعبي، ولم تكتف بذلك بل استخدمت كل طاقاتها لايقاف وثتنية الشعب الجنوبي عن التعبير عن رأيه وذلك من خلال استخدام القوة المفرطة بما فيها استخدام الرصاص الحي واطلاقه على المتظاهرين السلميين مما دعى بالشعب وقوات المقاومةالجنوبية بالرد عليها بالمثل دفاعاً عن النفس.

وعليه فإن قيادة المجلس المحلي  للمجلس الانتقالي بمحافظة ارخبيل سقطرى تؤيد بيان قوات المقاومة الجنوبية الصادر بتاريخ21/1/2018م وأنها تعلن عن وقوفها التام والمطلق خلف قياداتنا السياسية ممثلة بالرئيس/عيدروس قاسم الزبيدي رئيس هيئة رئاسة المجلس الانتقالي القائد الأعلى لقوات المقاومة الجنوبية وأنها رهن أشارته وأننا نحمل المسؤولية الكاملةحكومة بن دغر على كل الدماء التي تسفك وبتوجيهات رئيس الحكومه بن دغر، ونحن نراقب الوضع عن كثب وان بشائر النصرتلوح في الأفق.

المجدكل المجد لجنوبناالحبيب

الرحمة للشهداء 

الحرية لأسراءنا 

الشفاء العاجل لجرحانا

وانها لثورة حتى النصر بإذن الله

القيادة المحلية لمحافظة أرخبيل سقطرى

 يوم الأحد 28/1/2018