حكومة خدمات بالمناصفة بعيدا عن المناكفة

2021-07-23 22:48:09

حكومة خدمات بالمناصفة بعيدا عن المناكفة

الثلاثاء ٢٩ ديسمبر ٢٠٢٠ الساعة ١٢:٠٩ مساءً
بلغت الأوضاع المأساوية في اليمن والجنوب ذروتها، بسبب توالي الحروب والصراعات السياسية والأعمال الإرهابية والفساد، ما أدى إلى تدمير البنية التحتية للاقتصاد وتدهور القدرة الشرائية للعملة الوطنية، وانتشار العنف والفوضى والأمراض والأوبئة والمجاعة، وأصبحت هذه الأوضاع المتردية تنذر بكارثة إنسانية وشيكة تهدد حياة الناس جميعا.! 
لهذا بات الأمر يتطلب من كافة الأطراف المتصارعة مواقف مسؤولة تبدأ بتقديم بعض التنازلات الضرورية، في سبيل رفع المعاناة الإنسانية عن كاهل الشعب.
علينا اليوم أن نقرأ اتفاق الرياض في هذا السياق، لتتجه جهود حكومة المناصفة بين الجنوب والشمال، نحو العمل الجاد لتحسين حياة الناس المعيشية ، الخدمية ، الصحية التعليمية، ومحاربة الفساد والتطرف والإرهاب، بعيدا عن المناكفات السياسية، لتعود الحياة للناس في العاصمة عدن والمناطق الأخرى إلى طبيعتها، وبما يضمن العيش بأمن واستقرار وسلام.
نعي جميعنا بأن حل الخلافات السياسية لابد أن عبر الحوار والتفاهمات وبكل المعاني والوسائل السلمية، وليس بالعنف والاحتراب، بل بالحرص على الالتزام بتنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض كحزمة واحد، والشكر يعود للجهود التي بذلتها قيادات المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة لرعاية وانجاح هذا الاتفاق. 
ثم بعدها يتم الإعداد للجلوس على طاولة مفاوضات الحل النهائي الشامل لحل الأزمة اليمنية والقضية الجنوبية معا، برعاية الأمم المتحدة، عبر ممثلها السيد مارتن جريفيثس، وبمشاركة القوى الفاعلة على الأرض.