انتقالي شبوة يرعى حفل تكريم هيئة التدريس وأوائل كليتي النفط والتربية والثانوية العامة بالمحافظة

أخبار الجنوب

انتقالي شبوة يرعى حفل تكريم هيئة التدريس وأوائل كليتي النفط والتربية والثانوية العامة بالمحافظة

السبت 29 ديسمبر 2018 || 20:12
انتقالي شبوة يرعى حفل تكريم هيئة التدريس وأوائل كليتي النفط والتربية والثانوية العامة بالمحافظة

رعت قيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي في محافظة شبوة، اليوم السبت، الحفل الخطابي والتكريمي الذي أقيم في قاعة مركز الشاعر يسلم بن علي الثقافي في لتكريم هيئة التدريس بكليتي التربية والنفط شبوة / جامعة عدن، وكذا أوائل الطلاب والطالبات في الكليتين لنفط والتربية،  أوائل طلاب وطالبات الشهادة الثانوية العامة بقسميها العلمي والأدبي للعام الدراسي المنصرم.

وفي الحفل الذي افتتح بآيات من الذكر الحكيم، تلاها القارئ عبدالجليل حيدرة، ومن ثم النشيد الوطني الجنوبي، ألقى الأستاذ أصيل بن رشيد، مدير إدارة الشباب والطلاب في انتقالي شبوة، كلمة نيابو عن القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي في المحافظة، أكد بالقول:"إن تكريمنا اليوم لـ216، من لأعضاء هيئة التدريس بكليتي التربية والنفط شبوة جامعة عدن، وكذلك من الطلاب المتفوقين في كافه أقسام الكليتين، وأوائل الثانوية العامة بالمحافظة، يأتي في إطار حرص قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي على الاهتمام بالمتميزين، وتشجيعهم على الاستمرار في التفوق والنجاح في مسيرتهم التعليمية، ورفع معنوياتهم لمواصلة مسيرتهم التعليمية وتكريمهم نظير عطائهم العلمي، وسعيآ لتكريم المخلصين في أداء الرسالة التعليمية النبيلة، ونشر ثقافة الوفاء للمبرزين والمتفوقين والكوادر التربوية التي تسهم في تجسيد أدبيات السلوك القويم، لتستعيد شبوة دورها الحضاري والإنساني والريادي في مجال التعليم".

ومن جانبه، قدم نائب عميد كلية التربية بالمحافظة الدكتور محمد أحمد لصور في كلمته، التي ألقاها نيابة عن أعضاء الهيئة التعليمية والتعليمية المساعدة في كليتي التربية والنفط، الشكر والتقدير والعرفان إلى قيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي بمحافظة شبوة، وفي مقدمتهم الشيخ علي محسن السليماني، على هذه اللفته الكريمة تجاه الطلاب والطالبات.

وأشار إلى أن تكريم هذه الكوكبة من الطلاب والطالبات ومدرسيهم، له الكثير من الدلالات العظيمة، كونه يعكس مدى الاهتمام الذي تُوليه القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي محافظة شبوة للعلم والتعليم، واهتمامهم بشريحة هامة في المجتمع، وهي شريحة الطلاب، مؤكدآ على أن شبوة عانت خلال السنوات المنصرمة من الإهمال المبرمج من قبل السلطة المركزية والمحلية لتظل محافظة متخلفة تعصف بها الثأرات القبلية والعادات والأعراف السيئة.

وفي كلمته نيابة عن المكرمين، شكر الطالب المتفوق، محمد فريد الطوسلي، القيادة المحلية للمجلس الأنتقالي الجنوبي محافظة شبوة على اهتمامهم بالعلم في مختلف مستوياته لتستمر مسيرة العطاء في هذا القطاع الرائد والحيوي الهام، معبرا عن الفخر والاعتزاز لهذه اللفته الكريمة، في ظل هذه الظروف التي يمربها الوطن،

كما قدم الطوسلي الشكر والتقدير للأساتذة  في جامعة عدن، وكذا السلطة التنفيذية في المحافظة في دعم الكليتين نحو نواة لجامعة شبوة.

وتخلل الحفل، قصيدة شعرية ترحيبية للشاعر/عبدالعزيز بلكسر نالت أستحسان الحضور. 

وفي ختام الحفل، قام الشيخ/علي محسن السليماني، رئيس القيادة المحلية بالمجلس الأنتقالي الجنوبي في محافظة شبوة، ونائبه عيدروس باعوضة والدكتور خالد خميس بن سريع، عميد كلية التربية بالمحافظة، والمهندس حسن محسن البرمة، مدير مكتب الأشغال العامة والطرق بالمحافظة، والأستاذ محمد سالم الأحمدي مديرعام مكتب الثقافة بالمحافظة والدكتور نضال محسن لصور، بتكريم 216 من هيئة التدريس، وأوائل الطلاب بكليتي النفط والتربية وأوائل طلاب الثانوية العامة بقسميها العلمي والأدبي للعام الدراسي 2018-2017م ، وسط فرحة وسعادة الجميع.