الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي يلتقي المنسقة الإقليمية لمنظمة "أطباء بلا حدود" ويناقش معها أوجه وسبل التعاون المشترك

اخبار المجلس

الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي يلتقي المنسقة الإقليمية لمنظمة "أطباء بلا حدود" ويناقش معها أوجه وسبل التعاون المشترك

قبل شهرين
 الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي يلتقي المنسقة الإقليمية لمنظمة "أطباء بلا حدود" ويناقش معها أوجه وسبل التعاون المشترك

استقبل الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي، الأستاذ احمد حامد لملس اليوم الأحد، في مقر المجلس في العاصمة عدن، السيدة كارولين سيجون، المنسقة الإقليمية لمنظمة "أطباء بلا حدود" الفرنسية والوفد المرافق لها.

وخلال اللقاء، عبّر الأمين العام عن شكره وتقديره للدور العظيم الذي تميّزت به منظمة "أطباء بلا حدود" في المجال الإنساني خلال فترة الحرب والفترة التي سبقتها في معالجة جرحى التظاهرات الجماهيرية لقوى الحراك الجنوبي.

من جانبها قالت السيدة كارلوين سيجون المنسقة الإقليمية لمنظمة "أطباء بلا حدود" في مركز دبي الإقليمي، "أن المركز الطبي والجراحي في عدن التابع لمنظمة أطباء بلا حدود يستقبل حالات عديدة من الجرحى من مختلف المناطق، غير أن أكثر الحالات تأتي من مناطق الساحل الغربي ومن مناطق التماس في كرش والشريجة".

وأوضحت السيدة كارلوين، أن "المركز الجراحي في عدن استقبل مايزيد عن 25 ألف حالة إصابة خلال الفترة من مارس 2015م، حتى اللحظة". مشيرة إلى أن المركز الجراحي والطبي في عدن "يعتبر من أكثر المراكز الطبية والجراحية استقبالا لجرحى النزاعات والحروب على مستوى العالم".

وناقش الأمين العام مع المنسقة الإقليمية والوفد المرافق لها، الأوضاع الإنسانية في مناطق التماس والجبهات المستعرة، كما بحث معها  سبل أوجه التعاون والتنسيق المشترك في المجال الإنساني، بالشكل الذي يسهم في تذليل كل الصعوبات أمام طواقم عمل المنظمة الإنسانية، وبما يسهم في سرعة علاج جرحى المقاومة الجنوبية، والقوات المسلحة الجنوبية، التي تخوض المعارك في جبهات القتال المختلفة.

حضر اللقاء الدكتور عبدالناصر الوالي رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة عدن.

اخبار المجلس